• الموقع : حملة مركز الإمام الخوئي - نيويورك .
        • القسم الرئيسي : التفاصيل العامة : .
              • القسم الفرعي : فضل المناسك وأماكنها .
                    • الموضوع : فضلُ البيت .

فضلُ البيت

فضلُ البيت
    {إِنَّ أَوَّلَ بَيْتٍ وُضِعَ لِلنَّاسِ لَلَّذِي بِبَكَّةَ مُبَارَكاً وَهُدًى لِلْعَالَمِينَ} (1).
    {وَإِذْ جَعَلْنَا الْبَيْتَ مَثَابَةً لِلنَّاسِ وَأَمْناً وَاتَّخِذُوا مِنْ مَقَامِ إِبْرَاهِيمَ مُصَلًّى وَعَهِدْنَا إِلَى إِبْرَاهِيمَ وَإِسْمَاعِيلَ أَنْ طَهِّرَا بَيْتِي لِلطَّائِفِينَ وَالْعَاكِفِينَ وَالرُّكَّعِ السُّجُودِ} (2).
    قال رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم): أوّل مسجد وضع في الأرض الكعبة، ثم بيتُ المقدس، وكان بينها خمسمائة عام (3).
    قال الإمام علي (عليه السلام): في قوله تعالى: {إِنَّ أَوَّلَ بَيْتٍ وُضِعَ لِلنَّاسِ لَلَّذِي بِبَكَّةَ مُبَارَكاً} -: كانت البيوت قبله، ولكن كان اوّلَ بيتٍ وضِعَ لعبادة الله (4).
    قال الإمام الباقر (عليه السلام): {إِنَّ أَوَّلَ بَيْتٍ وُضِعَ لِلنَّاسِ لَلَّذِي بِبَكَّةَ مُبَارَكاً} فأول بُقعة خُلقت من الأرض الكعبة، ثم مُدّت الأرض منها (5).
    قال رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم): النظر إلى الكعبة حبّاً لها عبادة، ويهدم الخطايا هدماً (6).
    الإِمام الصادق (عليه السلام): من نظر إلى الكعبة لم يزل تُكتب له حسنة وتُمحى عنه سيّئة، حتى ينصرف ببصره عنها (7).
    قال الإمام الصادق (عليه السلام): من نظر إلى الكعبة بمعرفةٍ فعرف من حقّنا وحُرمتنا مثل الذي عرف من حقّها وحرمتها غفر الله له ذنوبه، وكفاه همّ الدنيا والآخرة (8).
    قال الإمام الصادق (عليه السلام): هذا بيتُ استعبد الله به خلْقه، ليختبر طاعتهم في اتيانه، فحثهم على تعظيمه وزيارته، وجعله محل انبيائه وقبلةً للمصلين اليه، فهو شعبة من رضوانه، وطريق يؤدّي إلى غفرانه، منصوب على استواء الكمال ومجمع العظمة والجلال، خلقه الله قبل دحو الأرض بألفي عام، فأحقُّ من اطيع فيما أمر وانتهى عمّا نهى عنه وزَجرَ: الله المنشئ للارواح والصِّور (9).
    قال الإمام الباقر (عليه السلام) - كان يقول -: الداخل الكعبة يدخل والله راضٍ عنه ويخرج عطلاً من الذنوب (10).
    الهوامش:
    --------
    (1) آل عمران: 96.
    (2) البقرة: 125.
    (3) تاريخ اصبهان: 1/ 212/ 312.
    (4) المستدرك على الصحيحين: 2/ 321/ 3154.
    (5) الفقيه: 2/ 241/ .
    (6) جامع الاحاديث للقمي : 126.
    (7) الكافي: 4/240/ 4.
    (8) الكافي : 4 / 241/ 6.
    (9) الكافي: 4/ 197/ 1 .
    (10) التهذيب: 5 / 275/ 943.
 


  • المصدر : http://www.alkhoeihaj.us/subject.php?id=38
  • تاريخ إضافة الموضوع : 2014 / 05 / 07
  • تاريخ الطباعة : 2018 / 06 / 18